المملكة تستضيف ملتقى الشعر لدول مجلس التعاون الخليجي بالطائف


المملكة تستضيف ملتقى الشعر لدول مجلس التعاون الخليجي بالطائف


47

سبق - الرياض

تستضيف المملكة العربية السعودية ملتقى الشعر لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية خلال الفترة من 15 ـ 18 /10 / 1435هـ في مدينة الطائف، وذلك ضمن قرارات الوزراء المسؤولين عن الثقافة في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية في اجتماعهم التاسع عشـر الذي عقد في المنامة بمملكة البحرين الذين اعتمدوا فيها مجموعة من البرامج الثقافية المشتركة بين دول المجلس تقام خلال العام الميلادي 2014م، ومنها إقامة ملتقى الشعر لدول المجلس في المملكة العربية السعودية.

وأوضح وكيل وزارة الثقافة والإعلام للشؤون الثقافية، الدكتور ناصر بن صالح الحجيلان، أن هذا الملتقى يأتي امتداداً للتعاون المستمر وتبادل الخبرات والتجارب بين أبناء دول الخليج العربي في مجال الشعر؛ بهدف إثراء التجربة الشعرية والتعرف على المجالات والإمكانيات الإبداعية والجمالية لدى الشعراء في دول المجلس.

وبيَّن أن استضافة هذا الملتقى في المملكة يعد فرصة سانحة للمبدعين والمعنيين بالأدب من جيل الشباب للاستفادة والالتقاء بالشعراء والنقاد وبناء علاقات ومعارف تزيد التجربة تنوعاً وتفتح آفاقاً جديدة للإبداع في هذا الجانب؛ مؤكداً أن اختيار الطائف مكاناً لعقد الملتقى جاء لاعتبارات كثيرة منها أن الطائف أحد مصائف المملكة المعروفة بأجوائها الجميلة خلال الصيف ومناظرها الخلابة، وهي عاصمة المصائف العربية لهذا العام.

ونوه “الحجيلان” بالدعم الذي يحظى به الملتقى من وزير الثقافة والإعلام، الدكتور عبدالعزيز بن محيي الدين خوجه، ونائبه الدكتور عبدالله الجاسر، وحرصهما على أن ينال الملتقى النجاح الجماهيري المأمول ضمن مشاركة من الوزارة في برامج الاصطياف والترويج السياحي التي تقام سنوياً في الطائف بمتابعة وإشراف من أمير منطقة مكة المكرمة، الأمير مشعل بن عبدالله بن عبدالعزيز، ومحافظ الطائف، فهد بن عبدالعزيز بن معمر .

وذكر “الحجيلان” أن هذا الملتقى سيقام في مدينة الطائف بالشراكة مع نادي الطائف الأدبي ليجسد روح التعاون والانسجام بين وزارة الثقافة والإعلام بوصفها الجهة المسؤولة عن الشأن الثقافي في المملكة ونادي الطائف بوصفه أحد المؤسسات المتخصصة في خدمة الأدب في المملكة.

وعبَّر رئيس مجلس إدارة نادي الطائف الأدبي، عطا الله بن مسفر الجعيد، عن سعادته شخصياً باحتضان الطائف للملتقى ومشاركة النادي في تنظيمه، كما نقل شكر وتقدير أعضاء مجلس إدارة نادي الطائف الأدبي لوزير الثقافة والإعلام، الدكتور عبدالعزيز بن محيي الدين خوجه، على هذه البادرة الطيبة التي تعكس روح التناغم والتكامل بين المؤسسات الحكومية والأهلية المعنية بالشأن الثقافي والأدبي، مؤكداً على أن نادي الطائف الأدبي سيوفر كافة الإمكانات اللازمة لإنجاح الملتقى وإظهاره بالصورة المشرفة.

الجدير بالذكر أن ملتقى الشعر لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية سيكون موضوعه الرئيسي: “القصيدة المعاصرة في الخليج في ظل المتغيرات الحديثة” ضمن محاور متعددة، وسيتضمن برنامج الملتقى زيارات وجولات سياحية وثقافية وحوارات مفتوحة للمشاركين من أبناء دول المجلس خلال الفترة الصباحية فيما ستخصص الفترة المسائية لجلسات العمل التي ستشتمل على قراءة النصوص المشاركة.

ويصاحب الملتقى إقامة ندوات ثقافية وجلسات نقدية للأمسيات الشعرية تناقش تعميق الدراسات التحليلية والنقدية حول حركة الشعر العربي في دول المجلس وتأكيد أهمية اللغة العربية الفصحى، ومن المتوقع أن يشارك في الملتقى خمسة وثلاثون شاعراً وشاعرة يمثلون النخبة في جميع دول مجلس التعاون الخليجي ممّن رشحتهم دولهم للمشاركة.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


*