حادثان في منعطف الموت


ضيق الطرق والمنعطفات والمثلثات العشؤائيه تسبب

حادثان في منعطف الموت


image

عماره بلقرن - متابعات- الفرش

وقع عصر الخميس حادثان في قرية الفرش احدى قرى عماره وكان الحادث الاول بين سيارتي تاهو وهايلكس واما الحادث الثاني فكان بين باص ( النقل الجماعي) وكامري تويوتا واما الموقع فهو منعطف الموت كما يسميه سكان القريه ويعلل سبب التسميه الى انه حصد مئات الارواح وأفجع الكثير من الاهالي ، وقد ناشد الكثير من الاهالي بانقاذهم وانقاذ ابنائهم من هذه المنعطفات المستنزفه للارواح والمركبات وقد تم الالتقاء مع المواطن محمد احمد القرني وقال: ان هذا المنعطف قد مات الكثير عليه وانه استغرب من كثرة الحوادث التي تحصل ويباشرها عدة مراكز حكوميه من الشرطه والدفاع المدني والهلال الاحمر وقال اليس هناك احصائيات لديهم عن هذا الوضع الم يسأل المسئول نفسه ما الحل الذي ممكن ان ينقذ الكثير من الارواح الم يحن لهم ان يضعو لوحات تهدئه ومطبات تخفيف السرعه، ولكن نحن هذه القرى لايلتفت الينا المسئول ، ولكن الله يعلم وهو من يحاسب الجميع .

وقد التقت صحيفة عماره بلقرن مع الكثير الذين لايريدون ان يعلقون على هذه الحواداث حيث كان لسان صمتهم لاحياة لمن تنادي ؟؟.

وقد علمت الصحيفه من احد السكان انه تم رفع معامله لوزارة النقل لحل هذه القضيه منذو فتره طويله وهي قضية عن الطرق الضيقه ذات المسار الواحد ذهاباً واياباً و الملتويه والمثلثات الخطيره التي استنزفت الكثير من ابناء القرى والمسافرين والمطالبه بوضع اشارات ومطبات تنبيه للسائق لتخفيف السرعه ، وقد تم تزويد الصحيفه برقم المعامله وتاريخها .
وسوف تسعى الصحيفه لتواصل مع المسئولين عن ذلك .

 

image

 

imageimage

 

 

 


5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

    1. 1
      القرني

      لاحياة لمن تنادي وكما قال الشاعر

      ‏انا ليا شفت لي عاقل كرهت السفيه
      يومن دفن العدود يريّح السانيه

      (0) (0) الرد
    2. 2
      الرزقي

      حسبي الله ونعم الوكيل

      (0) (0) الرد
    3. 3
      صالح العماري

      هذا المنعطف راح فيه الكثير من اﻻرواح وقد تقدمو اﻻها لي بطلب الى وزارة النقل بوضع مطبات ولوحات تهديه ولكن ﻻحياه لمن تنادي

      (0) (0) الرد
    4. 4
      احمد

      اعان الله أهل المنطقة وصدقوا ( لا حياة لمن تنادي)

      (0) (0) الرد
    5. 5
      ابو وسن

      الله المستعان اتعبتنا هذه الحوادث ولم نرى من السيد المسؤول أي محاولة مجرد محاوله لتصحيح الامر

      ودي وتقديري

      (0) (0) الرد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


*